أدبي الطائف يستقبل مشاركات من لاجئين سوريين في جائزة الشاعر محمد الثبيتي للإبداع

نبيه العياد
2014-10-14
106959

عقدت أمانة جائزة الشاعر محمد الثبيتي للإبداع بنادي الطائف الأدبي الثقافي الاجتماع الثاني في دورتها وذلك بحضور أمين الجائزة الدكتور سعيد بن مصلح السريحي وجميع أعضاء أمانتها وهم الأستاذ حسين بافقيه و الدكتورة أميرة كشغري ، و الأستاذ أحمد البوق ، و الأستاذ أحمد الهلالي ، والأستاذ قليل الثبيتي مقرر الجائزة وسكرتير الجائزة الأستاذ أمين العصري حيث تم تخصيص هذا الاجتماع بعد انتهاء فترة استقبال المشاركات الشعرية (( الدواوين )) للوقوف على ما وصل لسكرتارية الجائزة من مشاركات وللبدء في عمل الخطوات التالية لاستقبال الديوان الشعري ، أوضح ذلك رئيس مجلس إدارة النادي الأستاذ عطا الله بن مسفر الجعيد مشيراً إلى أن المجتمعين استعرضوا الدواوين الشعرية التي وصلت وعددها ثلاثة وثلاثون ديواناً من مختلف الدول العربية استبعدت منها أربعة دواوين لعدم توافقها مع شروط الجائزة ، كما تم اختيار لجنة تحكيم الديوان الشعري و لجنة تحكيم البحوث ، وأشاد رئيس مجلس إدارة النادي بالدور الذي تضطلع به أمانة الجائزة وما تبذله من جهود لإبراز قيمة الجائزة وأهميتها وذلك من خلال حجم المشاركات التي وصلت للنادي مقارنة بالدورة السابقة , من جهة أخرى أوضح الجعيد أن النادي لازال يستقبل البحوث الخاصة بالجائزة والتي سبق تحديدها في موضوع (( الأسطورة في شعر محمد الثبيتي )) وأن الباب لازال مفتوحاً للمشاركة حتى نهاية شهر محرم من العام القادم 1436للهجرة ، وقال الجعيد : تقدم عدد من اللاجئين السوريين بالمخيمات في تركيا وبعض الدول العربية بمشاركات شعرية للجائزة حيث وجدت بعض العقبات في عملية إرسال مشاركاتهم وكذلك وردت إلى النادي بعض المشاركات من داخل المدن والمحافظات السورية التي واجهتها صعوبة إرسال الدواوين المطلوبة للمشاركة ، واستثنت أمانة الجائزة مثل هذه الحالات واكتفت بقبول دواوينهم الإلكترونية عن طريق البريد الإلكتروني للنادي وسيقوم النادي بطباعة المشاركات وإرسالها للجنة التحكيم ، كما تم اقتراح موعداً للاجتماع القادم وذلك بعد انتهاء فترة استقبال المشاركات البحثية في نهاية شهر محرم 1436هـ . 

زر الذهاب إلى الأعلى